صورة تعبيرية


زيادة الوزن خلال فترة الحمل من الأمور الطبيعية جدا التي تمر بها كل أمراة حامل والتي تتراوح بين 10 إلى 15 كيلو جرامات خلال فترة الحمل كله ولكن الأمر غير الطبيعى هنا هو الزيادة أكثر من ذلك فيبدا هنا مخاطر مؤكدة لإصابة الام بالسمنة والتي يصعب التخلص منها بعد الولادة بسبب عادتنا وتقاليدنا الغذائية.

لذا تقدم الدكتورة رشا سليم، استشارى أمراض النساء والتوليد بعض النصائح للتحكم في وزنك خلال فترة الحمل للحماية من مخاطر السمنة والزيادة الكارثية.

من الشهر الأول إلى الثالث:
معظم النساء لا يحتجن إلى أي زيادة في الوزن وإذا زاد الوزن يكون الأفضل أن لا يتعدّى الـ 0 – 2 كيلو جرام.

من الشهر الرابع وحتى التاسع:
زيادة مستقرة في الوزن ومهمة جدًا لنمو الجنين أي بمعدل 1-2 كيلو جرام في الشهر.

لذلك فإنه من الأفضل أن لا تتجاوز حدود الزيادة خلال الحمل لأنها ستزيد من احتمالات حدوث مشكلات ومضاعفات خلال الحمل والولادة. من هذه المشكلات: ارتفاع ضغط الدم، سكري الحمل، التعب الشديد، ألم في الظهر، ولادة طفل ذو وزن عالٍ (صعوبة في الولادة الطبيعية). ولا ننسى أن المرأة التي تكتسب وزنًا كبيرًا تلاقي صعوبة في خسارة الوزن بعد الولادة.

فعليكي سيدتي اتباع الملاحظات التالية خلال فترة الحمل وذلك لتحديد الزيادة قدر المستطاع:

- تناولي وجبات متنوعة وخفيفة موزعة على طوال اليوم: إفطار، وجبة خفيفة، غذاء، وجبة خفيفة، عشاء.

- أكثري من من تناول السوائل وخاصة الماء.

- أكثري من تناول الفاكهة والخضار الطازجة التي تعطي الإحساس بالشبع بالرغم من سعراتها القليلة.

- قلّلي من الحلويات والمقالي قدر المستطاع.

- قلّلي من الوجبات السريعة المليئة بالدهون والتي من شأنها أن تزيد الوزن من دون أن تعطي الفائدة لك أو لطفلك.

- تناولي البروتينات المفيدة لبناءالخلايا، كاللحوم على أنواعها والبيض والألبان ومشتقاتها والبقوليات.

- تناولي الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الحليب، الألبان والأجبان، فهي ليست فقط تؤمن الكالسيوم، بل هي غنية أيضًا بالبروتين.

- لا تتجاوبي مع حاجتك لتناول الطعام دائمًا إذا شعرت بأن الكمية المتناولة يوميًا كبيرة جدًا وتذكري دائمًا أن هذه الزيادة ستسبب لك المشكلات في الحمل.

تعليقات الفيسبوك