صورة أرشيفية

تعاني فئة كبيرة من النساء من مشكلة ثبات الوزن وعدم قدرة الجسم على حرق الدهون المتراكمة به على الرغم من الحفاظ على الطعام الصحي أو ممارسة الرياضة، الأمر الذي يسبب أزمة نفسية عليهن ويجعلهن حقلًا للعديد من التجارب والأوهام التي تراودهم للتخلص من الوزن الزائد.

لذا يقدم الدكتور أحمد صبري، استشاري العلاج الطبيعي والسمنة والنحافة، أهم الأسباب التي تؤدي إلى ثبات وزنك وطرق التخلص منها.

- اضطرابات النوم
الأشخاص الذين ينامون أقل من 6-7 ساعات باليوم يقل عندهم الحرق كثيرًا مما يجعل وزنهم ثابت والجسم غير قادر على حرق المزيد من الدهون.

- التوتر والقلق
الشعور بالتوتر من أكثر الأسباب التي تساعد على رفع نسبة الكورتيزول في الجسم مما يعيق نزول الوزن.

- عدم ممارسة الرياضة الصحيحة

- تناول كميات كبيرة من الكافيين (القهوه والشاي)

- استخدام بعض الأدوية مثل "الكورتيزون، مضاد الحساسية، مضاد الاكتئاب، منع الحمل، منشطات ومثبتات الحمل".

- متلازمة ما قبل الدورة الشهرية
يزداد الوزن قبل الدورة الشهرية بما يقارب كيلو ونصف قبل الدورة.

- خمول الغدة الدرقية
إذا كنت تعاني من خمول الغدة يجب أخذ الدواء بانتظام وتقيم الجرعة بصورة دورية.

- الإفراط في تناول الفاكهة
يعتقد البعض أن الفاكهة آمنة تمامًا بالرجيم، مما يجعلهم يتناول كميات كبيرة والتي تعيق الجسم من حرق الدهون الزائدة.. لذا لا تتجاوز الحصص الموصى بها.

- تقليل البروتين
يعتبر البروتين من العناصر الغذائية التي تزيد من حرق الجسم للدهون، ولكن البعض يقلل من تناولها خلال الريجيم اعتقادًا أن بذلك سيفقد دهونًا أسرع.. لذا يكون الجسم في حالة من الخمول التي تجعل الوزن ثابت.

- عدم تناول الماء الكافي
أكدت كثير من الدراسات المعتمدة ضرورة تناول 10 أكواب ماء يوميًا لضمان التخلص من الوزن الزائد.

تعليقات الفيسبوك